728 x 90

    Array ( [0] => 10 [id] => 10 [1] => 1 [parent_id] => 1 [2] => منوعات [name] => منوعات [3] => 0 [order] => 0 [4] => # [page] => # [5] => [photo] => [6] => 0 [type] => 0 [7] => 0 [main] => 0 [8] => 2015-04-10 [date] => 2015-04-10 [9] => 1 [status] => 1 [10] => 1 [delete] => 1 [11] => ar [lang] => ar [12] => 0 [translator] => 0 [13] => 0 [side] => 0 [14] => 3 [box] => 3 ) SELECT * FROM `articles` where `cat_id` = '10' and `publish`<='2018-10-18 03:10:01' AND `lang` = 'ar' and `delete`='1' and `status`='1' ORDER BY `publish` DESC LIMIT 40 , 10
  • عندما قررت أن أصبح كردياً

    كان يوماً مشؤوماً... لم أجد من وسيلةٍ للتضامن مع أهالي المدن والبلدات السورية الكردية الواقعة تحت نيران داعش إلا بستاتوس فيسبوكيّ سيقلب كل الموازين العسكرية والجيوسياسية والاقتصادية والإعلامية: "أنا كردي من حوران".


  • دليلك.. كيف تميّز بين السوريّ واللبنانيّ في لبنان؟

    يعتمد السوريون على الجمل كوسيلةٍ وحيدةٍ للتنقل، وخاصةً في خط سير "عرسال- الداون تاون". علماً أن السوريين هرّبوا الجمال من بلدة دوما في الغوطة الشرقية المحاصرة، مروراً بنقطة عبور المصنع، وصولاً إلى لبنان.


  • ثغرة نزيف القلب تهدد أمن مستخدمي الإنترنت

    وتتيح هذه الثغرة (نزيف القلب) صلاحية لأي شخص على الإنترنت إذا ما تم استغلالها، بقراءة الذاكرة التابعة للأنظمة التي تستخدم أحد الإصدارات المصابة التي تم إضافة ميزة جديدة إليها اسمها heartbeat (نبضة القلب) من برنامج OpenSSL.


  • ديمقراطية الهوب هوب

    حيث أننا كنا بعد الصعود للباص وفي الفترة التي ننتظر فيها اكتمال عدد الركاب، نرى أحد الباعة الجوالين لعلكة «التشيكلس» يصعد للباص ويصيح: «القطعة بعشرة ليرات»، ويجوب الباص مرة واثنتين دون أن يتجاوب معه أحد من الركاب، ثم ينضم له بائع آخر


  • حلب ..والعيش بجانب العدم

    كغيري ممن يعيش في حلب، أعدُّ لأصدقائي بطولاتي المتزايدة في النجاة من الموت، وأقيس كم يقترب الموت مني بفارق الأمتار والساعات، الحديث عن الأمر أصبح عادة كل يوم، ومع أن القدر أو الله هو من تدخل لننجو ونتحدث بالأمر


  • سيف الله المكسور

    كل مدينة في سورية الحبيبة تشتهر بإنتاج مادة ما، ومعلوم لدى الجميع شهرة حمص بالحلاوة الحمصية


  • تجربة الإدارة الذاتية في إقليم "تشياباس" المكسيكي

    أعرف أن لا تجربة في أمريكا اللاتينية، استطاعت إبطال مفعول هكذا سياسات اجتماعية. هذا أعظم استحقاق للزاباتيين، ولم يكن ليكون كذلك لولا الحزم العسكري والوضوح السياسي والقدرة المتجددة على التضحية.


  • رصاصتـــــان لـــــم تقتــــــــلا مجـــــد

    حانت ساعة الإفراج. مشى مع عنصر الأمن إلى غرفة الأمانات، حيثُ جُرِّد حين قدومه من كلّ ما يكون بحوزته..


آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة