728 x 90

    Array ( [0] => 10 [id] => 10 [1] => 1 [parent_id] => 1 [2] => منوعات [name] => منوعات [3] => 0 [order] => 0 [4] => # [page] => # [5] => [photo] => [6] => 0 [type] => 0 [7] => 0 [main] => 0 [8] => 2015-04-10 [date] => 2015-04-10 [9] => 1 [status] => 1 [10] => 1 [delete] => 1 [11] => ar [lang] => ar [12] => 0 [translator] => 0 [13] => 0 [side] => 0 [14] => 3 [box] => 3 ) SELECT * FROM `articles` where `cat_id` = '10' and `publish`<='2017-10-24 07:10:41' AND `lang` = 'ar' and `delete`='1' and `status`='1' ORDER BY `publish` DESC LIMIT 30 , 10
  • "استنساخ" النوع الإنسانيّ

    ما تقدّمنا به آنفاً يدفعنا كذلك إلى التوقف والتساؤل حول دور وسائل الإعلام الحديثة، وخصوصاً المرئية منها، في صناعة الإنسان؛ إذ تشير بعض التقارير إلى احتكار عددٍ محدودٍ جداً من الشركات العملاقة والعابرة للقارات لأكثر من 80% من قطاع الإعلام في العالم.


  • من سيرة الوليد

    عقب نهاية تنفيذ العقوبة، اكتفى وليد عزّت بكلمةٍ واحدةٍ، فيما هو يتجنّب أن تلتقي نظراته المنكسرة والحاقدة أياً كان: "ماشي". وعاد إلى مقعده. راحت الأيام وأتت، واعتقدنا أن القصّة قد طويت كما طويت ملفاتٌ كثيرةٌ في هذا البلد. انتمى والد وليد إلى رعيل الفدائيين الفلسطينيين القدامى، وهو ما أتاح للابن الاطّلاع على بعض الأسرار العسكرية.


  • جسدٌ في مرمى قناصَين

    هل فعل القتل مختلفٌ هاهنا، على هذه الأرض التي لم تنذر نفسها لتكون مقدسةً، لأن كلّ الدماء سالت عليها، دماء الفردوسيين والجحيميين؟ لا أعرف، إن انتهت الحرب، هل سنقيم متحفاً للقتلة أيضاً؛ قتلتنا الطيبين وقتلتهم الجشعين، لنلعن أولئك ونقدّس أولائنا؟


  • قميص منتخب الوطن

    في تصفيات كأس العالم 1986، كان منتخبنا الوطنيّ يخوض المباراة الفاصلة المؤهِّلة للمونديال في مواجهة نظيره العراقيّ، والعلاقات السياسية بين البلدين في أسوأ حالاتها


  • نحو قطبٍ سوريٍّ جديد

    هكذا قطبٌ قادرٌ على ضرب العديد من العصافير بحصوةٍ واحدة، إذ من الممكن أن ينجح باستقطاب نبيل ملحم من جهةٍ، ويقنع الولايات المتحدة أن هناك بديلاً قادراً على ملء الفراغ، فتشرق الشمس من واشنطن دي سي أو ماساتشوستس أو كونيتيكيت، من جهةٍ ثانية.


  • أنا سوري آه يا نيّالي

    في الصباح، وأنا متربّعٌ وراء طاولة عملي وأعمل (كذب، لم أكن أعمل، فأنا سوري آه يا نيّالي، كنت أتصفّح الفيس بوك) اقتحمت المحاسبة مكتبي وقالت لي بدلالٍ: "المدير يريدك في مكتبه". حدّقتُ فيها طويلاً كعادتي وقلتُ لها: "تمام أبلة".


  • اللايك التي قصمت ظهر هيئة التنسيق- تحليل سياسي

    وشرحت الصحيفة، بقلم محللها المتخصّص في شؤون الهيئة ناوار كاسيم، أن درار لم يضع لايك على آخر بوست كتبه القياديّ في الهيئة هيثم منّاء، وهو ما أثار موجة شكوكٍ في أوساط الهيئة حول مدى إخلاص درار لسياسات الهيئة ونهجها ولاءاتها الثلاث.


  • عندما قررت أن أصبح كردياً

    كان يوماً مشؤوماً... لم أجد من وسيلةٍ للتضامن مع أهالي المدن والبلدات السورية الكردية الواقعة تحت نيران داعش إلا بستاتوس فيسبوكيّ سيقلب كل الموازين العسكرية والجيوسياسية والاقتصادية والإعلامية: "أنا كردي من حوران".


  • دليلك.. كيف تميّز بين السوريّ واللبنانيّ في لبنان؟

    يعتمد السوريون على الجمل كوسيلةٍ وحيدةٍ للتنقل، وخاصةً في خط سير "عرسال- الداون تاون". علماً أن السوريين هرّبوا الجمال من بلدة دوما في الغوطة الشرقية المحاصرة، مروراً بنقطة عبور المصنع، وصولاً إلى لبنان.


  • ثغرة نزيف القلب تهدد أمن مستخدمي الإنترنت

    وتتيح هذه الثغرة (نزيف القلب) صلاحية لأي شخص على الإنترنت إذا ما تم استغلالها، بقراءة الذاكرة التابعة للأنظمة التي تستخدم أحد الإصدارات المصابة التي تم إضافة ميزة جديدة إليها اسمها heartbeat (نبضة القلب) من برنامج OpenSSL.


آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة