728 x 90

    Array ( [0] => 6 [id] => 6 [1] => 1 [parent_id] => 1 [2] => رأي [name] => رأي [3] => 4 [order] => 4 [4] => # [page] => # [5] => [photo] => [6] => 0 [type] => 0 [7] => 1 [main] => 1 [8] => 2015-04-10 [date] => 2015-04-10 [9] => 1 [status] => 1 [10] => 1 [delete] => 1 [11] => ar [lang] => ar [12] => 0 [translator] => 0 [13] => 0 [side] => 0 [14] => 0 [box] => 0 ) SELECT * FROM `articles` where `cat_id` = '6' and `publish`<='2017-03-23 20:03:05' AND `lang` = 'ar' and `delete`='1' and `status`='1' ORDER BY `publish` DESC LIMIT 0 , 10
  • العلم نعتٌ آخر للجهل

    يرى المؤمنون بالعلم، وما أكثرهم هذه الأيام، أنَّ الأصل لا وجودَ له أساساً، فكلّ ما هنالك هو الجسم الحيّ بوظائفه المتعدّدة، أمَّا المؤمنون بالإله، وهم كثر كذلك، فيقرّون بوجود الأصل ولا جدال في ذلك، ولكنهم، في واقع الأمر، غير معنيّين بمعرفته أو إدراك كُنْهِه ولا حتى العناية به.


  • عن "عسكرة الثورة" وتبريرها

    فكرة الحتميّة أقرب ما تكون إلى فكرة القضاء والقدر، وهي فكرة خرقاء، بما في ذلك "الحتميّة التاريخية" عند ماركس، كذّبها الفكر الحديث وكذّبتها العلوم الأحدث، واستبدلت بها فكرة الإمكان أو الاحتمال.


  • في انقراض المؤنّث وغياب العدل

    لقد كان للمرأة دوراً في زمن انتشار "العرافة" و"السحر" فكان هنالك الكثير منهنّ يعملْنَ ساحرات أو متخصّصات في علاج الأرواح أو عالِمات في الفلك والطبّ، وكذلك كان للرجل دور وضلع في هذه المجالات، لكن تلك المساواة بينه وبين المرأة يبدو أنَّها لم تَرُقْ له، فالمرأة، في تلك الاختصاصات، قد تكون مهيأةٌ أكثر من الرجل ذو العضلات المفتولة لأنَّها تدرك العالم الخارجيّ والكون بحدسها ومشاعرها.

    • رأي
    • 17 كانون ثاني 2017

  • الدين و الإرهاب- معضلة التسييس و الاستغلال

    هذه التفاسير مُستقرأة من الوظائف و الأدوار التي لعبها و مازال الدين يلعبها في حياة الأفراد و المجتمعات، و بالطبع معظم العلماء الذين يدرسون الظواهر و المظاهر الدينية في حياة الشعوب، لا يفسرونها في إطار أي من التفاسير المذكورة بمفرده، بل يعتبرونها ظاهرة معقدة لعبت العناصر السابقة كلها أدوارها المختلفة و المتفاوتة في نشأتها.

    • رأي
    • 12 كانون ثاني 2017

  • جهاديّون وحكومات والحضارة الغارقة

    التنظيمات الجهادية على اختلافها وما قدّمته من أفعال أو تصوّرات لحياة البشر، أو فيما يدّعون بأنهم "الإسلام الحقيقيّ" لم تقدّم أي نصرة للدين الإسلامي ولم تُعْلِ من شأنه في حياة البشر، إنما تنمو كأشواك غذّتها عصور الانحطاط لتعتلي جسد حضارة سابقة وتعمل على تشويه قِيَمها بفكرها السياسي العقيم.

    • رأي
    • 05 كانون ثاني 2017

  • إيران وأميركا، بين الأيديولوجيا والسلوك البراغماتي

    تاريخياً، تكثر الوقائع والأحداث الدالة على مدى التعقيد الذي اكتنف العلاقة الإيرانية – الأمريكية، ولعلّ فضيحة "إيران – كونترا" من أبرزها. كان موضوع "الفضيحة"، والتي تُعرف أيضاً باسم "إيران غيت"، هو اتّفاق سرّي باعت بموجبه الولايات المتحدة أسلحة لإيران، بين عامي 1985-1986، وذلك عن طريق إسرائيل، خلال الحرب العراقية الإيرانية.

    • رأي
    • 01 كانون ثاني 2017

  • السياسات الروسية.. بين عقد الصفقات المشبوهة والتصرّف كدولة عظمى !

    نستطيع القول إن هذا التنسيق الروسي الإسرائيلي، هنالك جزء منه يعود سببه لمتانة العلاقة السورية الروسية التي تعود إلى أربعينات القرن الماضي، وقد تطوّرت هذه العلاقات وأخذت بعداً استراتيجياً بعد (الحركة التصحيحية) المتمثّلة بانقلاب حافظ الأسد على الحكم 1970 . عدا عن تخوّف الإسرائليين من حماقة النظام السوري في فتح جبهة جديدة لخلط الأوراق في الساحة العالمية، وإرباك المشهد وتأزيمه أكثر.

    • رأي
    • 24 كانون أول 2016

  • دول وحكومات أم ميليشيات وعصابات؟

    ليست الميليشيات والعصابات في هذه البلدان سوى تعبير عياني عن تفكك المجتمعات وتشظي السلطة المركزية واهتراء المؤسسات، في كل منها، بعد أن أجهزت السلطات المركزية على جنين المجتمع المدني، وعصفت بإمكانات الاندماج الاجتماعي وتشكل دول وطنية.

    • رأي
    • 21 كانون أول 2016

  • في هجاء المثقّف "الفاشِل"

    لقد ضاعت فلسطين أولاً ومن ثم ضاعت القضية نفسها، أي القضية الفلسطينية، كما ضاع العراق وقبله لبنان وها هي سوريا تضيع رغم كل تلك "الانتصارات" التي حقّقها مثقّفونا وفنّانونا لقضايانا العادلة، فلماذا؟ وأين هو الخطب؟

    • رأي
    • 20 كانون أول 2016

  • إنّها مسؤوليّتنا..

    كان من الطبيعي بعد هذا، أن يثابر من التحق بالنظام من الديموقراطيين السوريين على نزع صفة الثورة عن الانفجار السوريّ وإلحاقه منذ البدايات بمؤامرة وردّة إسلامية خليجية وما إلى ذلك، بما يريحه من مواجهة مهامّه الديموقراطية بعد أن أقنع نفسه أن مهمّة اليوم هي مواجهة الإسلاميين وأن النظام السوريّ هو رأس الحربة في هذه المواجهة.

    • رأي
    • 14 كانون أول 2016

آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة