728 x 90

    Array ( [0] => 7 [id] => 7 [1] => 1 [parent_id] => 1 [2] => تقارير [name] => تقارير [3] => 0 [order] => 0 [4] => # [page] => # [5] => [photo] => [6] => 0 [type] => 0 [7] => 0 [main] => 0 [8] => 2015-04-10 [date] => 2015-04-10 [9] => 1 [status] => 1 [10] => 1 [delete] => 1 [11] => ar [lang] => ar [12] => 0 [translator] => 0 [13] => 0 [side] => 0 [14] => 1 [box] => 1 ) SELECT * FROM `articles` where `cat_id` = '7' and `publish`<='2019-02-17 21:02:05' AND `lang` = 'ar' and `delete`='1' and `status`='1' ORDER BY `publish` DESC LIMIT 50 , 10
  • العاصفة زينة تحصد أرواح السوريين وتقطع موارد الحياة

    أقبلت العاصفة على دمشق محمّلةً بالثلوج، التي عمّت فيما بعد مختلف المناطق السورية، وتراكمت بارتفاعٍ أعلى في منطقتي الزبداني وميسلون. فيما غطّى البياض منازل وشوارع العاصمة، ما أدّى إلى انقطاع حركة السير في العديد من الشوارع والأوتوسترادات الرئيسية. ويروي أحمد أنَّ "معظم سكان المدينة التزموا منازلهم بسبب صعوبة التنقل. والقليل فقط من الدمشقيين يملكون مازوت التدفئة، وقد زاد انقطاع التيار الكهربائيّ الطين بلّة".


  • السويداء بينَ فَكّي الحرب

    لم تنجُ محافظة السويداء -كمثيلاتها من المدنِ السورية- من مشهدِ الموتِ اليوميّ، ابتداءً من إطلاقِ الرصاصِ المتواصل، لا سيّما في السنة الأولى من الحرب، على الحافلات التي تقلّ الركاب بين دمشقَ والسويداء جيئةً وذهاباً. الأمر الذي أودى بحياة العديدين، دونَ معرفة فاعلٍ رئيسيٍّ يمكن الإشارة إليه يقيناً!


  • ألفا قتيلٍ في شهر تشرين الأوّل.. وشتاءٌ قاسٍ للأطفال

    وفي دول اللجوء، يتمّ توزيع تجهيزات الشتاء على مئة ألف طفلٍ سوريٍّ في لبنان، كما سيتمّ توزيع 75 ألف قسيمةٍ لشراء الملابس الشتوية. وتعمل المنظمة على تسليم الأغطية البلاستيكية العازلة للحرارة على المخيّمات المؤقتة في لبنان.


  • بالحطب وملابس البالة يستعدّ السوريون لشتاء هذا العام

    تفنّن السوريون في إيجاد البدائل والحلول للتأقلم مع طبيعة الحياة التي تفرضها ظروف الحرب عليهم. ويشير أحد الباعة في إدلب إلى أن جميع الوسائل البدائية عادت من جديد، بسبب عدم قدرة الأهالي على استعمال الوسائل الحديثة. ويوضح أن "العديد من الناس باتوا يعتمدون على استعمال مواقد (الكاز)،


  • العنف ضد المرأة في سوريا

    كما وثقت الشبكة الحقوقية مقتل 81 امرأة على يد تنظيم الدولة الإسلامية، و255 امرأة على يد فصائل المعارضة المسلحة المختلفة، والتي قامت أيضا باحتجاز أكثر من خمسمائة امرأة خلال سنوات الحرب الدائرة في البلاد.


  • مرضى السرطان في سوريا

    وقد نال مرضى السرطان في حلب النصيب الأكبر من الحرمان من العلاج، بسبب ظروف الحرب التي تعاني منها المدينة، إضافةً إلى فقدان مشفى الكندي، الذي كان من أكبر المراكز المتخصّصة في علاج الأورام، إلى أن تهدّم بشكلٍ كاملٍ بفعل المعارك الدائرة في المدينة.


  • انتهاكات حقوق الإنسان تتصاعد في أيلول.. والبحر المتوسط يبتلع آلاف اللاجئين

    وثقت رابطة الصحافيين السوريين في تقريرها عن شهر أيلول، مقتل صحفيين سوريين اثنين ببرميل متفجر وكمين نصبه مجهولون، ومقتل صحافي أميركي على يد تنظيم الدولة، مضيفةً أنها وثّقت كذلك انتهاكات مختلفة أخرى، يتحمل مسؤوليتها مناصفة كل من النظام السوري وتنظيم الدولة.


  • في الساحل السوريّ: الرجال يتشاجرون من أجل الوقود، والنساء يعُدْنَ لجمع الحطب

    يطلّ الشتاء على السوريين دون توقعاتٍ بإمكانية تشغيل وسائل التدفئة، فأغلب مناطق سوريا تعاني من انقطاعٍ للكهرباء يزيد عن 12 ساعةً في اليوم، ما يجعل الناس يبحثون عن بدائل، أهمها جمع الحطب و"نشارة" الخشب لاستخدامها في التدفئة.


  • النساء السوريات في ظل الأزمة

    يقول المحامي عامر عبد الله لمجلة "صور": "للأسف تقدم الكثير من العائلات على إجبار بناتها على الزواج، للتخلص من مسؤوليتهن، في ظل ظروف صعبة تعيشها العائلة. والعديد من هذه الخيارات تكون خاطئة تماماً، بسبب عدم رضا الفتاة، أو التنازل عن الكثير من الاساسيات التي على الزوج أن يقدمها".


  • تقارير إنسانية عن الواقع السوري

    كما أكدت على أن الدول لا يتعين عليها فحسب أن تقبل السوريين كلاجئين، لكن يتعين عليها أيضاً أن تدرس خيارات أخرى، مثل إعادة توطينهم بشكل دائم وقبولهم لأسباب إنسانية، وكذلك منحهم تأشيرات عمل ودراسة.


آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة