728 x 90

    Array ( [0] => 8 [id] => 8 [1] => 1 [parent_id] => 1 [2] => اقتصاد [name] => اقتصاد [3] => 0 [order] => 0 [4] => # [page] => # [5] => [photo] => [6] => 0 [type] => 0 [7] => 0 [main] => 0 [8] => 2015-04-10 [date] => 2015-04-10 [9] => 1 [status] => 1 [10] => 1 [delete] => 1 [11] => ar [lang] => ar [12] => 0 [translator] => 0 [13] => 0 [side] => 0 [14] => 4 [box] => 4 ) SELECT * FROM `articles` where `cat_id` = '8' and `publish`<='2017-08-22 14:08:47' AND `lang` = 'ar' and `delete`='1' and `status`='1' ORDER BY `publish` DESC LIMIT 20 , 10
  • نظام المشروطيّة المتقاطعة لصندوق النقد والبنك الدوليَّين

    أطلق كينز (الاقتصاديّ الإنكليزيّ الشهير) على صندوق النقد والبنك الدوليين اسم توأمي بريتون وودز. ورغم صحّة هذه التسمية -كونهما نشأا معاً في مكانٍ وزمانٍ واحد- إلا أن العقود الأولى من عمر المنظمتين أثبتت اختلاف مجالات عمل كلٍّ منهما وأنشطته.


  • بالأرقام... كلّ شيءٍ عن خسائر الاقتصاد السوريّ منذ بداية الحرب

    أدّى طول أمد النزاع المسلح في سوريا إلى عمليات إغلاقٍ وإفلاسٍ على نطاقٍ واسع، مترافقةً مع تخريبٍ كبيرٍ طال الشركات والبنية التحتية نتيجة تنامي أعمال النهب والسلب، فضلاً عن عمليات الهروب والفرار التي حصلت في أوساط القوى العاملة والماهرة خلال عام 2014.


  • العتم يخيّم على سوريا... واقتصاد النور يكلّف 12 ألف ليرةٍ شهرياً

    في كلّ مرّةٍ تنقطع فيها الكهرباء في العاصمة دمشق، يردّد السوريون كليشية وزير الكهرباء عماد خميس، التي تقول إن الاعتداءات على خطوط الغاز المولدة لمحطات التغذية الكهربائية أدّت إلى انقطاع التيار الكهربائيّ، بعد خروج 40 عنفةً من أصل 54 من الخدمة.


  • "الأخضر" يأكل الليرة ويشعل السوق

    يعتقد العديد من السوريين، ممن أصبحوا خبيرين بتحليل سعر الصرف لكثرة الحديث في هذا الموضوع، أن سبب تدهور الليرة يعود إلى مضاربة التجار أولاً، وإلى إجراءات البنك المركزيّ، وإلى ارتفاع سعر المازوت ثالثاً، وإلى الحرب رابعاً.


  • تخفيض سعر صرف العملة الوطنية كأداةٍ للتثبيت والاستقرار الاقتصاديَّين

    ارتفاع فاتورة القروض الخارجية، وتخصيص كميةٍ أكبر من موارد القطع الأجنبيّ لخدمتها في حال كان القرض بعملةٍ أجنبيةٍ، بموازاة انخفاض قيمة القروض الجديدة مقوَّمةً بالعملة الوطنية، وهو واقع الحال في معظم قروض البلدان النامية.


  • بانوراما الاقتصاد السوريّ في 2014...

    وارتدّت القوانين التعسّفية والقرارات الصارمة التي يفرضها داعش على أصحاب الأعمال والمشاريع الصغيرة. فقد فرض التنظيم على التجّار وأصحاب المعامل في مناطق سيطرته بريف حلب الشماليّ الشرقيّ "دفع الزكاة" عن طريق "ديوان الزكاة" التابع له.


  • أزمة البروتين الحيوانيّ في سوريا والبدائل المقترحة

    بالإضافة إلى كلّ الإجراءات السابقة، لا بدّ من محاولة توجيه السوق الاستهلاكيّ المحليّ لأنواعٍ أخرى، قد تكون غير رائجةٍ، من اللحوم. ومن المعروف أن تغيير العادات الاستهلاكية هو من الأمور صعبة التحقيق، ولكنه غير مستحيل، ويتطلب جهوداً مضنيةً تشارك بها كافة الجهات، سواءً الرسمية أو منظمات المجتمع المدنيّ.


  • الضمان الدوليّ للاستثمار... الوكالة الدولية لضمان الاستثمار نموذجاً

    وغالباً ما تؤدّي المخاوف المتعلقة بالبيئة السياسية إلى إعاقة الاستثمار. ولذا تعدّ فكرة تقديم ضمانٍ ماليٍّ للمستثمر الأجنبيّ، ضدّ الخسائر غير التجارية، واحدةً من أنجح الطرق لجذب الاستثمار. وبمقتضى هذا الضمان تبرم هيئة تأمينٍ وطنيةٌ أو دوليةٌ عقداً مع المستثمر، تلتزم بموجبه بتعويضه عن الخسائر التي قد تلحق باستثماره نتيجة تحقّق خطرٍ أو عدّة مخاطر يشملها التأمين.


  • المساعدات الاقتصادية الخارجية كنظام قانوني واقعي في إطار العلاقات الدولية

    أطراف تقديم وتلقي المساعدة: يلاحظ اتساع نطاق الجهات التي تقدم المساعدات كالمنظمات الدولية غير الحكومية وصناديق التنمية الإقليمية، وبالمقابل لم تعد الحكومات الجهة الوحيدة لتلقي المساعدات، بل أن قدراً كبيراً من المساعدات باتت تقدم مباشرة إلى هيئات خاصة في الدولة ومنظمات المجتمع المدني.


  • المناطق الحرّة.. موجة العولمة وترهّل السيادة...

    إن إنشاء المناطق الحرّة يستوجب التوفيق بين الأبعاد الاقتصادية للمناطق الحرّة بحسبانها تندرج ضمن الاستثمار - معظمه أجنبيّ - واستقلالها الجمركيّ، وبعبارةٍ أخرى تأثيرات آليات اقتصاد السوق الحرّ


آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة