728 x 90

  • نظام الأسد، انتصار المهزوم 87 مشاهدة

    • رأي
    • 29 تشرين ثاني 2018

    السؤال الذي ينبغي التفكير فيه اليوم: هل فعلاً عبّرت أو تعبّر الفصائل الإسلامية، التي تُهزم اليوم، عن الشعب السوري؟ هل كان صعود هذه الفصائل وسيطرتها على الضفة المواجهة للنظام، تطوّراً طبيعياً أو ضرورياً لنمو ثورة السوريين ضد نظام الأسد؟ هل يشكّل المسار الإسلامي قدراً محتوماً يمتصّ إليه كل طاقة ثورية تسعى إلى تغيير النظام في سورية؟


  • جماعات لا تجتمع 712 مشاهدة

    الأصل في الحراك السياسي السوري المتكرّر هو السعي لفكّ احتكار الدولة من قبل طغمة وصلت إلى الحكم بانقلاب عسكري، واستعمرت الدولة بالكامل، وراحت تسحق معارضيها مزوّدة بكل إمكانات الدولة الاقتصادية والسياسية والأمنية والعسكرية


  • فاشيّة بنكهة سوريّة 1316 مشاهدة

    يمرّ الحدث أمام أعين السوريّين وكأن هذه الباصات تنقل سكان عشوائيات إلى مساكن حديثة أُعدّت لهم. دون احتجاجات ودون تضامن يذكر، اللهم سوى رمي باصات المهجَّرين بالحجارة من قِبل بعض "مغسولي الدماغ". ولم يكن الحال أفضل من ذلك حِيال القصف العشوائي للمدنيّين وما نتج عنه من قتل أطفال ونساء، ودمار للمساكن والممتلكات.


  • مأساة أهالي مخطوفي دوما 1667 مشاهدة

    يبدو جليّاً أن موضوع المخطوفين لدى الفصائل الإسلامية في الغوطة الشرقية (فيلق الرحمن أو جبهة النصرة أو جيش الإسلام) كان آخر همّ المفاوض الأسدي، ومن طبيعة الأمور ألّا يكون المفاوض الروسي أكثر اهتماماً بهذا الموضوع.


  • إنّها مسؤوليّتنا.. 2548 مشاهدة

    • رأي
    • 14 كانون أول 2016

    كان من الطبيعي بعد هذا، أن يثابر من التحق بالنظام من الديموقراطيين السوريين على نزع صفة الثورة عن الانفجار السوريّ وإلحاقه منذ البدايات بمؤامرة وردّة إسلامية خليجية وما إلى ذلك، بما يريحه من مواجهة مهامّه الديموقراطية بعد أن أقنع نفسه أن مهمّة اليوم هي مواجهة الإسلاميين وأن النظام السوريّ هو رأس الحربة في هذه المواجهة.


  • حركة أحرار الشام الإسلاميّة: بين الجهاديّة والإخوانيّة 6460 مشاهدة

    تقول حركة أحرار الشام الإسلامية عن نفسها، في 24/8/2015، إنها "حركةٌ إسلاميةٌ سوريةٌ أصيلة، انبثقت من الشعب السوريّ للدفاع عنه وعن مصالحه وهويته[6] (...) وتعتمد الحركة في بنائها الأساسيّ والقياديّ على أبناء الشعب السوريّ، وليست لها علاقةٌ تنظيميةٌ بأيّ أطرافٍ خارجيةٍ بما فيها تنظيم القاعدة".


  • في تمدّد التصوّر الطائفيّ للصراع في سوريا 3988 مشاهدة

    يفهم الكثير من المعارضين تمسّك العلويين بالنظام على أنه دفاعٌ عن امتيازاتهم، أو أن في الأمر استلاباً للأسد إلى حدّ العبادة. يجب أن يتمتع المرء بقدرٍ غير قليلٍ من الجهل أو من الانفصال عن الواقع كي يتكلم عن امتيازاتٍ للعلويين كأفرادٍ أو كمناطق تواجد. من عاش في هذه المناطق يدرك ذلك، ومن قرأ الكتب الرزينة التي تتناول هذا الموضوع سيدرك ذلك. طوال فترة حكم الأسد لم يجنِ العلويون فوائد ماديةً تمييزيةً من النظام،


آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة