728 x 90
\

آخر المواد

  • 2424924704.jpg

    سوريا وحصيلة عام آخر من الدمار

    حالة الصراع الذي لم يتوقف عمّقت من الوضع الانساني الكارثي الذي يعيشه السوريون في الداخل والخارج، حيث تبين خطّة الاستجابة للاحتياجات الإنسانية في سوريا عام 2017، وجود 13.5 مليون شخص بحاجة إلى المساعدة الإنسانية والحماية، منهم 5.7 ملايين بحاجة ماسّة. ومن المتوقع أن يتدهور الوضع أكثر في حال استمرار الصراع والأعمال القتالية، في ظل ظروف اقتصادية متدهورة.

    تابع القراءة
  • 2519478349.jpg

    النظام السوري يتخلّص من كبار ضبّاطه .. من هو الضابط المكلّف بتصفية أقرانه؟

    خلقت الحرب في سوريا، ظروفاً ومعطيات جديدة، دفعت بالنظام للتخلّص من بعض مواليه، لا سيّما كبار الضباط. ورغم أن النظام يدافع عن رواياته بشأن مقتل كبار ضباطه، نافياً تصفيتهم، بأنه يحتاج إلى كل شخص يقف إلى جانبه، ويقاتل معه. إلا أن طرق التصفية الهزيلة التي تأتي مباشرة بعد ممارسات لاترضي النظام، تؤكّد أن النظام يحاول غسل جسده من ضباطه الكبار الذين يخرجون ولو قيد أُنملة عن خطوطه الضيقة، المرسومة بدقّة.

    تابع القراءة
  • 1563237253.jpg

    الجنوب السوري.. معاناة ما بعد «خفض التصعيد»

    أدّت اتّفاقية خفض التصعيد لتخفيف حدّة الغارات الجوية التي تستهدف للمدنيين، الأمر الذي أتاح عودة حياة المدنيين لحالة شبه طبيعية، وعودة النشاط للشوارع: فقد خرج أهالي مدينة إنخل شمال غربي درعا، بعدة مظاهرات طالبت بفكّ الحصار عن المدنيين في مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية، ونفّذ أهالي بلدة نمر عدّة وقفات تضامنية للتأكيد على أهداف الثورة السورية وللتنديد بمؤتمر "الرياض 2"، ومشاركة منصة موسكو المقربة من النظام في المؤتمر.

    تابع القراءة
  • 1961995923.jpg

    النداء والظلم حين يتأسّس..

    يشعر الكثير من الناس، أفراداً كانوا أمْ جماعاتٍ، بالظلم والقهر. على سبيل المثال يقضي الأخ الأصغر حياته وهو يتشكّى من سلطة أخيه الأكبر، والأكبر يمضي سنين عمره وهو يشعر بالظلم لأنَّ أخاه الأصغر قد احتلّ مكانه، عند أمه. والبنت تشعر بالظلم لأنَّها لا تُعامَل مثل أخيها، والأب بدوره يحقّ له أنْ يشعر بالظلم، وإنْ كان لا يبديه، لأنه لم يعد حرّاً، بل مقيّداً بأولاده وحاجاتهم، والأمّ كذلك ينتابها ذلك الشعور لأنه لم يُتَحْ لها أنْ تعيش حياتها كما تريد.

    تابع القراءة

حوارات

  • 1759835446.jpg

    صُـوَر تحاور الأستاذ الجامعي والدكتور «مسلم عبد طالاس»

    لم يكن الاقتصاد السوري، اقتصاد سوق وعرض وطلب, بل كان نوع من الإدارة الحكومية المسيسة للموارد. وإن أخذنا بفكرة أن الحرب هي شكل من السياسة, فإن الاقتصاد السوري قبل الثورة لم يكن بعيداً عن منطق اقتصاد الحرب. وجاءت الثورة وتلتها أو تحوّلت إلى حرب أهلية، ونتيجة ذلك توسع منطق الحرب لكي يشمل نسبة عالية جداً من النشاط الاقتصادي في سوريا. بالتأكيد سيسود المنطق الحربي اقتصاد سوريا فترة معينة بعد انتهاء الأزمة ريثما يتم اتخاذ تدابير متعلقة بالمرحلة الأولى من إعادة الإعمار

    تابع القراءة
  • ?>

اقتصاد

  • img

    الاقتصاد السوريّ، الانهيار واستحالة العودة

    إن سخرية قدر السوريين فرضت عليهم معايشة أسوأ انهيار اقتصادي شهدته دولةٌ شرق أوسطية منذ بدايات القرن العشرين، وتجاوز في حجم كارثيّته ما شهدته دولة العراق المجاورة التي ما برحت أن تخرج من الحروب المتتالية منذ انطلاق حرب السنوات الثماني مع إيران، لتدخل في أزمات التفكّك الاجتماعي والتدهور الاقتصادي تحت تأثير عوامل التدخّل الخارجي لإخراج القذارة المتراكمة داخلياً إلى السطح وإبرازها بالشكل الذي يؤدّي إلى استحالة التعايش لقرون قادمة.

    تابع القراءة

نافذة على الحقوق

  • img

    من يمكنه وضع الدستور، وكيف يمكن تطبيق ذلك في سوريا ؟

    في عام 2003، أصدر المعهد الأمريكي للسلام تقريراً عن صياغة الدستور، يؤكد على أهمية "المشاركة السياسية الحقيقية"، والتي تعرف بأنها "عملية تسمح بالاندماج الاجتماعي، والأمن الشخصي، وحرية التعبير والتجمع"، ووفقاً لهذا النموذج تكون عملية الصياغة عادةً طويلة، وتحتاج لموارد كبيرة لتحقيق النجاح . ويؤكد التقرير أن الدساتير الديمقراطية لايمكن أن تكتب من قبل جهات خارجية نيابة عن أبنائها.

    تابع القراءة

آخر عدد

الأكثر قراءة

كتٌاب صور

سينما

بورتريه

الديك

إيقاع العدسة

ساخرة